مرحبا بكم في Meschede (26/10/41)

For cosmopolitanism and successful integration

نظام اللجوء

Advert

ولسوء الطالع يختلط اللجوء أحيانا مع الهجرة من قبل الناس الذين هم في طريقهم إلى بلد آخر. لذلك، نود أن نناقش مختلف الخيارات والإمكانيات في ما يلي

.• العمل والدراسة داخل الاتحاد الأوروبي ممكن لجميع مواطني الاتحاد الأوروبي دون أي مشاكل، إذا كان لديهم وظيفة أو مكان في جامعة في بلد المقصد

.• عادة ما يسمح لمعظم الناس بدخول أوروبا لفترة معينة. في بعض بلدان المنشأ من الضروري تقديم طلب للحصول على تأشيرة أولا. يمكنك التحقق من هذه المعلومات على الإنترنت أو في القنصلية الألمانية مقدما

.• كما يمكن للناس من دول خارج الاتحاد الأوروبي البقاء في ألمانيا لفترة معينة. ويمكن للفئات المهنية، حيث يكون الموظفون المؤهلون تأهيلا عاليا، الحصول على تصريح عمل من خلال إجراءات خاصة

.• لا يسمح بالعمل الموسمي إلا للأشخاص من بلدان الاتحاد الأوروبي. ولا يمكن تحقيق ذلك إلا إذا تمت الموافقة رسميا على العمل وتخضع لرقابة وكالة التوظيف. وإذا لم يكن الأمر كذلك، فإنهم يعملون بصورة غير مشروعة في ما يسمى "العمل في الاسود". يمكنك التعرف على هذا النوع من العمل إذا لم يكن مسجلا لدى السلطات

.• إذا هاجر األشخاص من وطنهم لاسباب اقتصادية في بلدهم الاصلي يستطيعون التقدم بطلب اللجوء في المانيا. ولذلك فإن الاتحاد الأوروبي المسمى ب "بلدان المنشأ الآمنة" يطلب اللجوء بشكل عام غير ممكن لمواطنيها. وتشمل هذه البلدان على سبيل المثال ألبانيا وصربيا والجبل الأسود ومقدونيا، فضلا عن تونس والجزائر والمغرب ومصر

.• لا يحق إلا للأشخاص الذين يتعرضون للاضطهاد لأسباب سياسية أو دينية في بلدهم الأصلي التقدم بطلب لجوء في الاتحاد الأوروبي. ولكن يجب إثبات ذلك من خلال المعلومات الصحيحة والوثائق الصحيحة بشأن أصل الرحلة وأسبابها. أما طالبو اللجوء في أوروبا فلیس لدیھم أي حریة في اتخاذ قرار بشأن البلد الأوروبي الذي یریدون طلب اللجوء. والواقع أن البلد الذي كان أول من أدخل إليه يجب أن يكون البلد الذي يطلب اللجوء إليه. في وقت لاحق إعادة توزيعها إلى بلدان أخرى بعد معدل محدد يحدث.